تفسيرالاحلام m1975n dream

مـرحـبــاً بك في منتدى الاحلام(لتعبيرالرؤى وتـفـسـيرالاحـــلام المفصل وشرح اسبابها)
إن رغبت بتفسير رؤياك فتستطيع ذلك مجـانــاً ولكن يجب عليك اولاً المشاركه بآرائك الخاصة عدة مرات بجميع اقسام المنتدى فإن ذلك يساعد بتفسير احلامك,وعليك ثانياً عند ارسالك لرؤياك الالتزام بالآتي
1-ارسال الرؤيا كاملة,مع نبذة مختصرة عن حـالـتـك الاجـتـماعـية-
جنسك-عـمـرك-عـمـلك-ابنائك وبناتك-عددافراد الاسره-مرض-آلام-حمل وغيره
2-اذكـر اكـبر مـايشغلك واذكر الاحـداث الاخـيرة التي حـدثت معـك قـبـل اتيـان الـرؤيـــا اليك,
اذكرها حتى ولو كنت تظن بأنها ليست لها علاقة بمنامك اذكرها فقد تكون هي اهم مافي رؤياك.
-الرؤى الغيرمكتملة البيانات بماذكر فلن يتم تفسيرها
3-اعـلامنـا عند استلامك التفسير عبر الرسائل الخاصة واعلامنا عـنـد تحـقـق الرؤيا او جزء منها
5-الهـدف مـن الـتـفـسـير هـو ابتغاء مرضـاة الله وحب للخـير والنصح وللمساعده بفك رموز رؤياك
هـذا والله اعـلـم بصواب التفسير فمانحن إلآ بـشـر قد نصيب وقد نخطي وماالتوفيق إلآ
من عند الله سبحانه تعالى .........
محمدناصرالدبياني
تفسيرالاحلام m1975n dream

مـرحـبـاً بـك يـا زائر في الموسوعــة الشامـلة لعلم الاحـلام_


    هل تريد تجرب تخرج من جسدك لتذهب بذهنك الى حيث تريد ؟حقيقة وليست خيال !! اليك الخطوات

    شاطر
    avatar
    كنوزمبعثرة
    مشرف تصاميم
    مشرف تصاميم

    عـدد المـسـاهمـات : 189
    عــدد الـنـقـــاط : 309
    السٌّمعَة : 102
    تاريخ التسجيل : 12/07/2011 مستوى العضو :

    هل تريد تجرب تخرج من جسدك لتذهب بذهنك الى حيث تريد ؟حقيقة وليست خيال !! اليك الخطوات

    مُساهمة من طرف كنوزمبعثرة في 03/08/12, 12:22 pm

    خطوات الاسقاط النجمى لتجارب الخروج من الجسد والذهاب الى حيث تريد!!
    ان للمخ قدرات تتجلى فى اوقات معينة بشكل يدهش صاحبها نفسه..والكل يمتلك تلك القدرات
    ولكن هناك من يحاول تنميتها والاعتناء بها وهناك من يتجاهلها ويتناساها ولكنها تأبى الا ان تعلن عن نفسها.
    حيث ان بامكان الجميع ان يمر بتجربة الاسقاط النجمى والخروج من الجسد..
    اراكم مندهشون..
    ولكن لا تندهشوا
    ارجوكم انصتوا لى فقط

    تجربة الخروج من الجسد متاحة بالفعل للكل
    ولكنها كأى تجربةاخرى يجب مراعاة شيئين هامين فيها هما:
    1-التحضيرات (الشروط)
    2-الخطوات

    وهاكم الطريقة:
    أ-التحضيرات (الشروط):
    1-القدرة على الاسترخاء بنسبة 100% مع البقاء فى وضع الوعى التام
    2-على الشخص ان يكون قادرا على تحريك نقطة الوعى الى خارج الجسم
    3-يجب ان يكون لديك طاقة ذهنية كافية كى تكون قادرا على التحكم بالرحلة النجمية واحداثها

    ب-الخطوات:
    1-المكان:
    قم باختيار غرفة هادئة ذات ضوء خافت جدا..لا تقم بتشغيل موسيقى او قرآن..يفضل ان يكون الوقت فى ساعة متأخرة من الليل حيث الهدوء التام والصمت المطبق..يفضل ارتداء ملابس فضفاضة مع نزع الساعة او الخواتم او الاساور والهواتف المحمولة..
    الان استلق على السرير فى هدوء او على كرسى هزاز مريح للرقبة مع وضع وسادة اسفل قدميك

    2-الخروج من الجسد:
    قم باعطاء عقلك الباطن بعض الاوامر كأن تردد فى نفسك:
    (سأقوم الان بالاسترخاء التام والخروج من جسدى ثم سأرجع واتذكر ذلك كله)
    الان استرخ تماما وركز كل طاقة جسمك فى عقلك..حتى تشعر بتثاقل فى جسدك وهذه هى بداية (حالة السمو)
    الان قم بالتركيز فى التنفس واطرد اى افكار تجول بذهنك وصف ذهنك تماما..وكلما زاد صفاء ذهنك زاد احتمال نجاح التجربة..

    الان ستشعر ان نبضات قلبك تتسارع بشكل غير معقول..تجاهل الامر تماما لان هذا ليس قلبك!! وانما مركز طاقة القلب..هذا الخفقان سوف يصل الى ذروته عندما يبدأ جسمك النجمى فى الاستجابة
    (تماما كالطائرة عندما تزيد سرعتها على الارض قبل ثوان من الاقلاع)..
    ستشعر باهتزازات تعترى جسدك كله..تحكم بها واضبطها بأن تأمرها بالصعود والهبوط الى كافة انحاء جسمك من قمة رأسك حتى اخمص قدميك..هذه الحالة تسمى(مرحلة الاقلاع او الخروج من الجسد المادى الى الجسد الاثيرى)..فى البداية يكون الامر صعب ولكن مع التكرار يغدو الامر سهلا للغاية (اسألنى انا)
    انت الان تخرج من جسدك..ابق هادئا..واعيا..مركزا..مسترخيا..هذا هام للغاية
    الان تشعر بشعور رائع وتقول لنفسك (هذا رائع..نعم لقد فعلتها..لقد نجحت)
    الان تحرك فى انحاء الغرفة ببطئ..وتذكر انك بلا اقدام تمشى بها!!..قانون الجاذبية لا ينطبق عليك!!
    لا تفكر فى كيفية التحرك..افعلها وحسب..تستطيع الذهاب الى اى مكان تريده..ولكن لا تنسى..
    ابق مسيطرا على عقلك

    3-العودة الى الجسد:
    ببساطة تحرك الى جسدك وسوف تشعر انك تدخل اليه..عندها تنتهى رحلتك
    الان قم من فورك واحضر ورقة وقلما وسجل تجربتك بكلمات بسيطة ثم ارسلها لنا فى تعليق وسنكون ممتنين للغاية لكرمك وجودك
    والآن ماذا تنتظر؟؟..
    لماذا اراك مترددا؟؟..
    لا تخف
    ولا تتردد..
    فالتجربة رائعة بالفعل وجديرة بالتنفيذ.
    ----
    وحسب معتقدات المتصوفين الاوروبيين مثل جماعة (الثيوصوفيين) و(جمعية الفجر الذهبى) او الذين عاشوا فى العصور الوسطى وعصر النهضة مثل المتصوف الفرنسى(إليفاس ليفى) نجد ان:
    الجسد النجمى:هو جسد نورانى يربط النفس العاقلة بالجسد المادى
    الفضاء النجمى:هو عالم من النور بين الارض والجنة يتكون من الكواكب والنجوم التى تسكنها الملائكة والشياطين والارواح
    يقول الفيلسوف الاغريقى (بلوتينوس):
    الانسان هو عبارة عن عالم مصغر(Microcosm ) من العالم الكبير (Macrocosm ) الذى هو الكون
    والنفس العاقلة للانسان مماثلة للنفس العليا للعالم..
    ويرسم (Microcosm ) على هيئة (نجمة خماسية) (Tetragramaton )
    بينما الجسد المادى مماثل للكون المادى المصنوع من صورة متلاشية من التجلى على هيئة مستويات..كل مستوى من التجلى على علاقة سببية بالذى يليه..وكل مستوى يحوى مجموعة من الاجساد..
    وغالبا ما تمثل تلك الاجساد ومستويات وجودها بسلسلة من الدوائر النتحدة المركز او الكرات المتداخلة كل منها يحوى جسد منفصل بداخلها يحاول اجتيازها للدخول فى عالم آخر مجاور وهكذا..
    منقول






    مشرف مساعد تصاميم المنتدى
    avatar
    كنوزمبعثرة
    مشرف تصاميم
    مشرف تصاميم

    عـدد المـسـاهمـات : 189
    عــدد الـنـقـــاط : 309
    السٌّمعَة : 102
    تاريخ التسجيل : 12/07/2011 مستوى العضو :

    رد: هل تريد تجرب تخرج من جسدك لتذهب بذهنك الى حيث تريد ؟حقيقة وليست خيال !! اليك الخطوات

    مُساهمة من طرف كنوزمبعثرة في 03/08/12, 12:42 pm

    ماهي العمليات الأولى والتي ممكن من خلالها أن أتمتع بهذه الموهبة ؟
    المكان: قم باختيار غرفة هادئة جداً حيث لا يمكن لأى شيء أن يزعجك.. إذا كان هناك بعض الضوضاء قم بتشغيل جهاز الراديو أو التلفزيون واضبطه على موجة مشوشة بحيث تسمع وشوشة فقط.. واضبط مستوى الصوت بحيث لا يكون مرتفعاً وإنما يكفى لتغطية صوت الضجيج الآتى من خارج الغرفة.. لا تقم أبداً بتشغيل الموسيقى.. تأكد أيضاً من ملائمة درجة الحرارة لك مع ملاحظة أنك ستفقد بعض الحرارة أثناء القيام بالتجربة.. تأكد أن يكون ضوء الغرفة ناعماً وخافتاً وليس مظلماً. تحتاج إلى كرسى مريح ذو دعامات للذراعين ومسند مريح للرقبة مع وجود بعض الميلان للخلف.. في وضع الجلوس يكون احتمال نجاح التجربة أعلى من وضع الاستلقاء.. لا تنسى أيضاً وضع وسادة تحت قدميك.. جرب هذا الكرسى وعدل في أوضاعه حتى تحس أنك مرتاح عليه. (وضعية الكرسى تشبه إلى حد كبير وضعية كرسى الحلاق). من المهم أيضاً ارتداء ملابس فضفاضة ونزع الساعة والخواتم وأي شيء قد يسبب مضايقات. يجب أن تكون متعباً بعض الشئ وليس متعباً جداً.. لأن التعب البسيط يساعد في الاسترخاء أسهل وأسرع.. ولكى تحصل على هذا الشعور قم بأداء بعض التمرينات المجهدة ثم قم بالاستحمام بالماء الدافئ المائل للحرارة ثم قم بالجلوس على الكرسى والاسترخاء.. في هذه الحالة سوف يكون الجسد متعباً أما العقل فإنه سيكون يقظاً وواعياً.. إذا شعرت أن هناك بعض الريق الذي تجمع في فمك فابلعه حتى أثناء خروجك من الجسد.
    الخروج : عندما يأتى الوقت الذي حددته لنفسك لممارسة التجربة قم بإعطاء عقلك الباطن بعض الأوامر.. كأن تردد : (الآن سوف أقوم بالاسترخاء التام والخروج من جسدى لفترة من الوقت ومن ثم سأرجع وأتذكر ذلك كله).. قم بتمارين الاسترخاء وتمارين زيادة الطاقة حتى تشعر بتثاقل في جسمك وهذه الحالة هي بداية (حالة السمو).. أوقف تمارين الاسترخاء وزيادة الطاقة وقم بالتركيز على التنفس حيث سيساعدك على طرد أية أفكار قد تجول بذهنك.. وتذكر كلما زاد صفاء ذهنك من الأفكار كلما زاد احتمال نجاح التجربة. سوف يبدأ صوت يشبه صوت النحلة (أزيز) داخلك وحولك.. سوف يزداد إلى أن يتحول إلى اهتزازات قوية على حسب نشاط مركز الطاقة (Chakra) لديك.. إذا كان مركز الطاقة نشيطاً جداً فإن هذا الشعور سيكون مدهشاً بل ومرعباً (إن لم تكن تعرف ما الذي يجرى).. ستحس بأن نبضات قلبك تسرع بشكل غير معقول.. عليك أن تعرف بأن هذا ليس قلبك وإنما مركز طاقة القلب.. ببساطة تجاهل هذا الشعور. هذا الشعور سوف يصل إلى ذروته عندما يبدأ جسمك النجمى بالاستجابة.. أنت الآن تخرج من جسدك مع شعور بسيط بالسقوط تحس به في بطنك.. الاهتزازات التي كنت تشعر بها تتحول الآن إلى صوت يشبه صوت القط عندما يكون مرتاحاً وهو صوت يشبه الشخير إلى حد ما.. أنت الآن (تطفو) أمام أو فوق جسدك تفصل بينكما مسافة قصيرة (بضعة أقدام).. أوقف جميع التمارين.. ركز.. وابق في وضع هادئ. هذا رائع ! سوف تقول لنفسك : (نعم.. لقد فعلتها.. وأشعر بشعور رائع جداً). في المرة الأولى حدد وقت الخروج ببضع دقائق (مهم جداً) وأرجو أخذها بجدية. تحرك في أنحاء الغرفة (ببطء).. أنت في الحقيقة لا تملك أقداماً تمشى بها.. ولا تحاول النظر إليها أبداً.. قانون الجاذبية لا ينطبق الآن لذلك كن حذراً.. فقط حاول أن تتحرك في غرفتك ببطء.. لا تفكر كيف تتحرك ولكن أفعلها وحسب. حافظ على السيطرة على عقلك.. لا تتحمس كثيراً ولا تتخيل أو لا تتوقع أن ترى شيئاً في الغرفة لم يكن موجوداً أساساً.. هذا أمر مهم حتى لا تقع في تأثير (أليس في بلاد العجائب).. ولو تعرضت لهذا التأثير فلن تتذكر أي شيء من تجربتك. تعلم أن تزحف قبل أن تتعلم أن تطير.. تستطيع الذهاب أبعد من غرفتك ولكن من المهم أن تحدد التجربة الأولى بما ذكر سابقاً.
    الرجوع : الرجوع سوف يكون سهلاً.. ببساطة تحرك إلى جسدك وسوف تتم رحلتك ولكن مهلاً.. انهض فوراً وسجل تجربتك في دفتر أو ورقة ما.. سوف تحتاج إلى الكلمات الأساسية فقط فلا تتعب نفسك بكتابة مقالة كاملة.

    ما هي الأضرار التي ممكن أن يتعرض لها من يقوم بهذه العملية هل ممكن أن تؤدى للجنون ؟
    لا توجد هناك أى أضرار بتاتاً من ممارسة الخروج من الجسد.

    ما هي الشروط اللازمة لنجاح تجربة الخروج من الجسد ؟
    هناك ثلاثة شروط أساسية ومهمة لكى تكون التجربة ناجحة وهى : - القدرة على الاسترخاء 100% والبقاء في وضع الوعى. - على الشخص أن يكون قادراً على تحريك نقطة الوعي إلى خارج الجسم. - يجب أن يكون لدى الشخص طاقة ذهنية كافية كي يكون قادراً على التحكم بالرحلة النجمية وبأحداثها.

    ما هي الأبعاد التي يمكن دخولها عند الخروج من الجسد؟
    - هناك البعد المادى (Physical Dimension) حيث يكون الشخص قادراً على مشاهدة العالم كما هو وبأحداثه التي تقع في نفس الوقت.. مثلاً يمكنك أن تذهب خارج المنزل وترى الناس منهمكين في أعمالهم.. بإمكانك أن تخبرهم أنهم كانوا يفعلون كذا وكذا.. بعدها يمكنك أن تقوم بالدوران حول الكرة الأرضية والذهاب إلى القمر إلخ. - البعد الآخر هو البعد النجمى (Astral Dimension) وهو البعد الذي يلي البعد المادي مباشرة.. هذا البعد يلتقط أفكار وأحلام وذكريات وتقليعات كل كائن حى على وجه الأرض ويحولها إلى حقائق وكائنات.. أي أن محتوى هذا العالم هو نتاج الطاقة الإبداعية الهائلة لدى كل إنسان ومخلوق.. إنه عالم يصعب وصفه ولا سبيل لفهمه إلا بتجربته.. هذا البعد يختلف عن البعد المادى بأن الوقت فيه يمكن التحكم فيه.. فمثلاً خمس دقائق في العالم المادى يمكن تمديدها إلى ساعات في البعد النجمى.

    ملاحظه
    اللي يخرج من الجسد مش رووووح يا جماعة...
    الانسان... جسد.. وجسم اثيري.. وروح...
    الجسد الي هو اللحم والعظم..
    الروح امرها عند الله... هذا شي كلنا متفقين علييييه... الله اعلم بها
    الجسم الاثيري هو خلنا نقول الجسد اللاوعي... العقل اللاوعي.. الجزء الي يختص بالخواطر... والطاقات الكامنة في الانسان
    اللي يخرج من الانسان هو الجسد الاثيري... مش الروح
    في مدربين معتمدين عالميا في هذا الموضوع... مسلمسن وغيرهم... والكل متفق على ان الي يخرج ليست روووح... بل جسد اثيري...






    مشرف مساعد تصاميم المنتدى
    avatar
    كنوزمبعثرة
    مشرف تصاميم
    مشرف تصاميم

    عـدد المـسـاهمـات : 189
    عــدد الـنـقـــاط : 309
    السٌّمعَة : 102
    تاريخ التسجيل : 12/07/2011 مستوى العضو :

    رد: هل تريد تجرب تخرج من جسدك لتذهب بذهنك الى حيث تريد ؟حقيقة وليست خيال !! اليك الخطوات

    مُساهمة من طرف كنوزمبعثرة في 03/08/12, 01:16 pm

    ابسط تعريف للاسقاط النجمي
    ببساطة هي حالة الوعي أثناء النوم أي أن الجسد فقط يكون نائماً بينما يكون عقلك في حالة يقظة تامة.
    وهذا هو اسط تعريف يمكن أن يقال عن الاسقاط النجمي

    للمساعدة
    بعد الاسترخاء يمكنك ان تتخيل:
    1- النفق المظلم (تخيل أنك داخل هذا النفق وفى نهايته ضوء وانت تتحرك نحو الضوء الذى هو نواة خروجك من جسدك).
    2- الحبل (تخيل حبل سميك مش سميك المهم تقنع نفسك ان جسمك الأثيرى سيتسلقه ويكون الحبل فوق صدرك لإتاحة الفرصة ليديك أن تتسلق عن قرب ثم تسلق وتسلق حتى تخرج).
    3- السقوط فى البئر (للعوده للجسد تخيل نفسك أمام بئر عميق ليس له قاع وفجأة تجد نفسك تسقط فى البئر.....).
    العودة سهلة جدا ولا يمكن ابدا ان تحبس داخل العالم النجمي فقط ركز على العودة الى جسدك فستعود.

    ولكن في البداية لاتنسى التحصين بايه الكرسى وبعض السور لأن هذا يجعلك سيد موقفك فى الخروج طالما انت طائع ربك.






    مشرف مساعد تصاميم المنتدى
    avatar
    حلم
    الفئة المتميزه
    الفئة المتميزه

    عـدد المـسـاهمـات : 30
    عــدد الـنـقـــاط : 62
    السٌّمعَة : 110
    تاريخ التسجيل : 07/08/2012

    رد: هل تريد تجرب تخرج من جسدك لتذهب بذهنك الى حيث تريد ؟حقيقة وليست خيال !! اليك الخطوات

    مُساهمة من طرف حلم في 25/09/12, 12:17 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : الخروج من الجسد ظاهرة عجيبة غريبة ، تستحق التجربة ، وهي من الظواهر التي أثَّرت على مجرى حياتي ، وعلى مدى فهمي للأمور واستيعابها . فالأشياء ليست كما نراها دائماً ، ولكل نومٍ قصة ، ولذا كان هذا التقرير : ما هو الخروج من الجسد ؟ . الخروج من الجسد ( الإسقاط النجمي ) : الخروج من الجسد ظاهرة طبيعية ، تحصل لكل البشر عند النوم ، ونحن كمسلمين نعلم علم اليقين بانفصال النفس عن الجسد عند النوم ، ثم تعود النفس للجسد المادي حين نستيقظ ، قال صلى الله عليه وسلم : ( الأرواح جنود مجندة ، ما تعارف منها ائتلف ، وما تنافر منها اختلف ) ، ويظهر هذا واضحاً في قوله تعالى : ( الله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضى عليها الموت ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون ) الزمر/ 42 ، ولذا سمي النوم بالموتة الصغرى . الفرق الوحيد بين النوم وبين الخروج من الجسد هو أننا عندما ننام لا ندرك الوعي ، أما في الخروج من الجسد : فتخرج النفس باصطحاب الوعي ، ويرافق عقلنا هذا الجسد غير المرئي لعالم الأثير ( عالم الأحلام ) . قد تكون الفكرة لمن لم يسمع من قبل بالخروج من الجسد غريبة بعض الشيء ، وقد يظنها البعض ضرباً من ضروب الخيال ، والحقيقة هي أن تجربة الخروج من الجسد من أرقى ما يمكن أن يمر به الإنسان من تجارب ، ويعجز عن وصفها حتى الكلام ، عندما تتحرر من جسدك المادي ، وتنزع عنك مادية هذا العالم بما في ذلك جسدك أنت ، وتبقى عبارة عن وعي وجسد شفاف . والخروج من الجسد أمر ليس فيه لبس ، أي : لا ينفع أن يقول شخص أظن أني قد خرجت من جسمي ؛ لأنه ما إن يحصل له خروج من الجسد سيعرف تمام المعرفة أنه حصل ، ولا يمكن أن يظن ( أي : الشخص ) أن الخروج من الجسد نوع من التأمل ، أو من الخيال ، أو من التنويم الإيحائي ، إنه باختصار واضح ستعرفه ما إن تجربه ، فما يخرج هو وعيك أنت : يحمله الجسم اللامرئي الذي ندعوه النفس ، ويدعوه الغرب بـ " الجسم النجمي " ، والبعض بـ " الجسم الأثيري " ، في النهاية هو جسم شفاف غير مرئي ، جزء منا نحن ينفصل عنَّا عندما ننام ، ثم يعود عندما نستيقظ . إلى أين تذهب بعد الخروج ؟ : إلى العالم الأثيري ، وهو العالم الذي تتحقق فيه الأحلام ، فلو تخيلت بعد الخروج من جسدك بأن هناك شجرة في منتصف غرفتك ستجدها أمامك في لمح البصر !! . هو عالم يتجرد عن قوانين الفيزياء بشتى أنواعها ، حيث يمكنك فيه التنقل بين المكان والزمان في لحظات ، وحيث الثواني قد تعني الأيام في هذا العالم . وفيه قد تلتقي بأناس آخرين قد دخلوا لهذا العالم الأثيري . أنواع الخروج : النوع الأول : وهو النوع الذي نتكلم عنه ، وهو الخروج من الجسد في حال الوعي التام خارج الجسد . النوع الثاني : وهو الوعي بعد الدخول في النوم ، وهو الوعي داخل الأحلام ، ويمكنك حينها التحكم في الأحلام كفيما تشاء . كيف نستطيع الخروج من الجسد ؟ : هناك الكثير من التمارين والدورات بهذا الخصوص ، حيث تكون عبارة عن ورشات عمل ، حيث يبدؤون فيها بالاسترخاء ، وإتقان هذه المهارة مهم جدّاً لعملية الخروج من الجسد ، وتختلف الطرق باختلاف المدربين ، واختلاف مدارس الطاقة وعلومها ، ولذا ينصح بأخذ دورة متخصصة لإتقان هذه المهارة ، وحتى يتسنى لكم التحكم فيها ، والبقاء لمدة أطول في العالم الأثيري . تجربتي الشخصية : لقد كانت بدايتي مع هذه الظاهرة منذ 4 سنوات ، حيث جذبتني جدّاً لاهتمامي بهذه الأمور الغير اعتيادية ، فحاولت جاهداً البحث في كل مكان عن الطرق والتدريبات ، وحاولت تدريب نفسي بداية من الاسترخاء والتنويم الإيحائي الذاتي ، ووصولاً إلى الإسقاط النجمي ، والتحكم في مراكز الطاقة . ونجحت في الوصول للنوع الثاني عدة مرات ، وكانت تجارب مثيرة بالفعل استحقت عناء التجربة ، ولأنني لم أتعلم على يد مدرب ، وإنما كانت عن طريق بحث وتدريب ذاتي ، لم أصل للنوع الأول ، وهو الوعي الكامل خارج الجسد إلا في مناسبات قليلة لم تتجاوز الثلاث مرات خلال المدة الماضية ، مع كونها قصيرة جدّاً إلا أنها كانت من التجارب التي لا تُنسى . بالنسبة لتجربتي كانت في محيط المنزل ، ولم أستطع الذهاب إلى أي مكان ؛ لكثرة توارد الأفكار ؛ ولدهشتي ؛ واستغرابي . في إحدى المرات كنت خارج جسدي في غرفتي ، فذهبت إلى الصالة ، فرأيت والدي ممسكاً الصحيفة ويكلم أخي الأصغر ، ثم رأيت والدتي متجهة إلى غرفتي ، فأردت الرجوع بسرعة قبل أن تأتي ، فشعرت بشيء يشدني إلى الخلف بسرعة حتى استيقظت ، فرأيت والدتي وهي تفتح باب الغرفة ، قمت بعدها مسرعاً لأتأكد فإذا بوالدي على نفس الهيئة والوضعية التي رأيت وهو يكلم أخي ، فكان شعوراً لا يوصف

      الوقت/التاريخ الآن هو 18/06/18, 12:07 pm