تفسيرالاحلام m1975n dream

مـرحـبــاً بك في منتدى الاحلام(لتعبيرالرؤى وتـفـسـيرالاحـــلام المفصل وشرح اسبابها)
إن رغبت بتفسير رؤياك فتستطيع ذلك مجـانــاً ولكن يجب عليك اولاً المشاركه بآرائك الخاصة عدة مرات بجميع اقسام المنتدى فإن ذلك يساعد بتفسير احلامك,وعليك ثانياً عند ارسالك لرؤياك الالتزام بالآتي
1-ارسال الرؤيا كاملة,مع نبذة مختصرة عن حـالـتـك الاجـتـماعـية-
جنسك-عـمـرك-عـمـلك-ابنائك وبناتك-عددافراد الاسره-مرض-آلام-حمل وغيره
2-اذكـر اكـبر مـايشغلك واذكر الاحـداث الاخـيرة التي حـدثت معـك قـبـل اتيـان الـرؤيـــا اليك,
اذكرها حتى ولو كنت تظن بأنها ليست لها علاقة بمنامك اذكرها فقد تكون هي اهم مافي رؤياك.
-الرؤى الغيرمكتملة البيانات بماذكر فلن يتم تفسيرها
3-اعـلامنـا عند استلامك التفسير عبر الرسائل الخاصة واعلامنا عـنـد تحـقـق الرؤيا او جزء منها
5-الهـدف مـن الـتـفـسـير هـو ابتغاء مرضـاة الله وحب للخـير والنصح وللمساعده بفك رموز رؤياك
هـذا والله اعـلـم بصواب التفسير فمانحن إلآ بـشـر قد نصيب وقد نخطي وماالتوفيق إلآ
من عند الله سبحانه تعالى .........
محمدناصرالدبياني
تفسيرالاحلام m1975n dream

مـرحـبـاً بـك يـا زائر في الموسوعــة الشامـلة لعلم الاحـلام_


    اختيار جنس المولود حلم بات حقيقة

    شاطر
    avatar
    ام ناصر
    الفئة الماسية
    الفئة الماسية

    عـدد المـسـاهمـات : 184
    عــدد الـنـقـــاط : 1462
    السٌّمعَة : 10
    تاريخ التسجيل : 29/09/2010 مستوى العضو :

    اختيار جنس المولود حلم بات حقيقة

    مُساهمة من طرف ام ناصر في 20/11/11, 12:55 am

    اختيار جنس المولود حلم بات حقيقة

    * د. خالد عثمان
    * حوار: كارمن العسيلي

    يتحدث الدكتور خالد عثمان، رئيس وحدة الذكورة والعقم والصحة الجنسية في مستشفى السلامة والحاصل على البورد الأميركي في الصحة الجنسية وعضو الجمعية العالمية لأبحاث الضعف الجنسي، عن مسألة اختيار جنس المولود، ويصفه بالحلم الذي أصبح حقيقة، وهو وإن وضع الأمر أولاً وأخيراً في يد المولى عز وجل، فإنه أشار إلى وجود وسائل عدة تساعد الزوجين على اختيار جنس المولود الذكر.
    فما هذه الوسائل؟
    يشير الدكتور خالد إلى أنه منذ الثمانينات من القرن الماضي والأبحاث جارية في موضوع اختيار جنس المولود، والقاعدة العلمية الرئيسية المتعارف عليها بأن جنس المولود يحدد بنوع الكروموسوم الذي يحمله الحيوان المنوي، أما أنثوياً (X- Chromosome) أو ذكورياً (Y- Chromosome)، فإذا حصل الالتقاء بين حيوان منوي يحمل الكروموسوم الأنثوي مع البويضة التي تحمل عادة الكروموسوم (XX) يصبح لدينا جنين أنثوي. أما إذا كان الالتقاء بين حيوان منوي يحمل الكروموسوم الذكري مع البويضة فيغدو لدينا جنين ذكر، وهذا يعني أن الحيوانات المنوية للرجل هي التي تحدد جنس الجنين.
    * كيف يمكن التوصل إلى تلك المعادلة الأخيرة؟
    - العلم توصل بعد دراسات عدة وتحاليل إلى مساعدة الأزواج في تحديد جنس المولود الذي يرغبون في إنجابه، مشيراً إلى وجود ست طرق أساسية أثبتت نجاحها في هذا الإطار، هي نوعية الغذاء، توقيت الجماع، الوسط الحامضي والقاعدي، غربلة الحيوانات المنوية وفصلها، والحقن الاصطناعي، Flow Cytometry أي الفصل بالاعتماد على المادة الوراثية، وأخيراً البرنامج الصيني. ويتابع الدكتور قائلاً: "لقد أثبتت الأبحاث التي قام بها أحد العلماء الكبار ويدعى جوشي راجان، أن تغذية المرأة كان لها تأثير في عملية اختيار جنس المولود، وذلك بتأثيرها في المستقبلات التي ترتبط بها الحيوانات المنوية في جدار البويضة، والتي عن طريقها تخترق الجدار ويحدث التلقيح، فقد تبين أو زيادة نسبة الصوديوم والبوتاسيوم في الغذاء وانخفاض نسبة الكالسيوم والمغنيسيوم، يحدثان تغيرات على جدار البويضة لجذب الحيوان المنوي الذكري (Y-sperm)، واستبعاد الحيوان المنوي الأنثوي (X- sperm)، وبالتالي فإن نتيجة التلقيح تكون ذكراً. من هنا، على السيدة التي ترغب في إنجاب ذكر أن تتبع حمية غذائية مدة زمنية لا تقل عن الثلاثة أشهر تدعم بها مخزونها الغذائي الذي يشجع على تحديد الجنس المرغوب فيه، وقياس نسبة الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم شهرياً والعمل على زيادة نسبة البوتاسيوم والصوديوم.
    - في موضوع توقيت الجماع، يعتبر الدكتور خالد أن لهذا الأمر دوراً أساسياً في تحديد جنس المولود، إذ يشير إلى أن هذه الطريقة تعتمد على خصائص الفيزيائية للحيوانات المنوية التي تختلف فيها الحيوانات المنوية الذكرية عن الأنثوية، بحيث وجدت الأبحاث أن الحيوان المنوي الذكري خفيف الوزن، سريع الحركة ولكنه يعيش فترة قصيرة من الزمن، في حين أن الحيوان المنوي الأنثوي ثقيل الوزن وبطيء الحركة ويعيش فترة زمنية أطول.
    * ماذا عن الوسط الحامضي أو القاعدي
    التالي يوضح نسب النجاح التي حققتها الطرق سابقة الذكر في تحديد جنس المولود الذكر، مع الإشارة إلى أنه إذا تركت الأمور على طبيعتها تكون النسبة 51 في المئة ذكوراً و49 في المئة إناثاً:
    - الغذاء+ توقيت الجماع+ الدش المهبلي القاعدي: نسبة النجاح 70 في المئة.
    - الحقن الصناعي بفصل الحيوانات المنوية+ الغذاء الخاص: نسبة النجاح 80 في المئة.
    - الدش المهبلي القاعدي: نسبة النجاح 56 في المئة.
    - الغذاء القاعدي لتغيير الوسط المهبلي: نسبة النجاح 55 في المئة.
    - البرنامج الصيني: نسبة النجاح 60 في المئة.
    - غربلة الحيوانات المنوية والحقن الصناعي من دون اتباع النظام الغذائي وتوقيت الحقن: نسبة النجاح 55 في المئة.
    - فصل الأجنة: نسبة النجاح 95% في المئة.
    وكيف يمكن التحكم فيه؟
    - أصبح من المتعارف عليه أن الوسط الحامضي هو أكثر ملاءمة للحيوان المنوي الأنثوي في حين أن الوسط القاعدي يناسب تماماً الحيوان المنوي الذكري، ويمكن للسيدة هنا الاستعانة بالدش المهبلي للوصول إلى الوسط الذي يشجع على إنجاب الجنس الذي ترغب فيه.
    * كيف يمكن اتباع طريقة الحمية الغذائية وتوقيت الجماع تحت إشراف طبي بالاستعانة بالدش المهبلي؟
    - لابد من أن تتبع السيدة الحمية الغذائية المناسبة لدورتين شهريتين متتاليتين تسبقان الدورة الشهرية التي سيتم تطبيق البرنامج خلالها، وقبل الابتداء بالبرنامج الغذائي، عليها الخضوع للفحوص التالية:
    - تحديد مستوى الصوديوم في الدم ومستوى المغنيسيوم للراغبين في إنجاب الذكور.
    - تحديد مستوى الكالسيوم في الدم ومستوى المغنيسيوم للراغبين في إنجاب الإناث.
    وعلى السيدة الاستمرار في هذه الحمية الغذائية حتى حصول الحمل. وخلال الدورة الشهرية التي سيتم خلالها تطبيق المحاولة، يرصد موعد الإباضة لدى السيدة ويحدد لها وقت الجماع المناسب للجنس المرغوب فيه. فعلى سبيل المثال وبناء على ما ذكر سابقاً. إذا كان الزوجان يرغبان في إنجاب أنثى يحدد وقت الجماع بـ 24 ساعة ليكون بعد الإباضة مباشرة، وهذا ما تفسره الخصائص الفيزيائية للحيوانات المنوية التي تم الشرح عنها سابقاً. ويمكن عندها الاستعانة بالدش المهبلي الحامضي أو القاعدي المجهز بطريقة طبية قبل الجماع بنصف ساعة.
    *كيف تتم عملية غربلة الحيوانات المنوية وهل نتائجها مضمونة مئة في المئة؟
    - إن هذه الطريقة تتم بعد تجهيز جسم المرأة بإعطاء الأدوية المنشطة للمبايض لزيادة عدد البويضات، وبالتالي رفع فرصة الحمل وتحريض الإباضة والقيام بحقن الرحم بالحيوانات المنوية الحاملة للجنس المرغوب فيه، بعد فصلها في المختبر بطريقة الغربلة بواسطة أدوات خاصة، إلا أن هذه الطريقة لا تقوم بعمل فصل تام وناجح مئة في المئة. وبالتالي فإن نسبة النجاح تكون محدودة.






    غربة مشآعر
    الفئة الماسية
    الفئة الماسية

    عـدد المـسـاهمـات : 175
    عــدد الـنـقـــاط : 1524
    السٌّمعَة : 114
    تاريخ التسجيل : 08/08/2011 مستوى العضو :

    رد: اختيار جنس المولود حلم بات حقيقة

    مُساهمة من طرف غربة مشآعر في 27/11/11, 03:01 am

    والله في أشياء اول مره اعرفها

    خصوصا ان كرموسوم y بيكون اخف واسرع وقصر في مدة حياته من كرموسوم X

    معلومه معقوله لكن لم اكن افكر يها من قبل ..


    والاشياء الثانيه كمان اول مره اسمع فيـــهــآآآآ

    العلم تقدم جدا ً ..

    وانا لو بيدي ا لاتحكم في جنس المولد ماكن أنجب بنات لحبي لهم .. لاني مابيهم يتعذبوا بهذذه الدنيا :/ <<<< تفكيــر خطيــر صوووح ^_^


    الله يرزقنا الذريــه الصااالحه<< حسيت نفسي متزوجه ^_^

    avatar
    قمر السعودية
    مشرفه عامه
    مشرفه عامه

    عـدد المـسـاهمـات : 391
    عــدد الـنـقـــاط : 9938
    السٌّمعَة : 62
    تاريخ التسجيل : 04/10/2010 مستوى العضو :

    رد: اختيار جنس المولود حلم بات حقيقة

    مُساهمة من طرف قمر السعودية في 30/11/11, 02:36 am

    يعطيك العافية ام ناصر

    طرح مميز وومبدع

    كروعه تواجدك

    تحيااتى









      الوقت/التاريخ الآن هو 18/06/18, 11:54 am